بالصور..تعرف على تاريخ الأمارات من خلال تلك المعالم

تزخر دولة الإمارات العربية المتحدة بالعديد من شواهد التاريخ القديم والحديث معًا، معالم وآثار بقيت تدل على تراث الأسلاف وعبقرية الإنسان في الزمان والمكان، وجمعت في إهاب واحد بين أصالة التراث وعبق الماضي وبين وهج المعاصرة وآفاق المستقبل ومنذ الألف الثالثة قبل الميلاد كانت هناك مستوطنات بشرية لها فعاليتها الاقتصادية خارج حدودها، وامتدت علاقاتها الحضارية مع المجال المحيط بها، وتم اكتشاف عدد من المواقع الأثرية تعود إلى الفترة من الألف الثالثة قبل الميلاد إلى الألف الأولى قبل الميلاد مثل قرية هيلى قرب مدينة العين، وأم النار على الشاطئ قرب أبوظبي، والقصيص في دبي، وغليلة في منطقة رأس الخيمة، ودبا على الساحل الشرقي. ومن العصر الإسلامي الأول هناك عدد من الآثار منذ القرن السادس عشر في مدينة العين والعوهة ورأس الخيمة والرمس وبعيداً عن رفاهية الأختيار والمعالم السياحية الترفيهية من شواطئ ومطاعم وفنادق وملاهي تزخر بها الأمارات العربية المتحدة وبالتحديد هوليوود الخليج “دبي” نتعرض في هذا التقرير لأهم وأبرز 10 مواقع أثرية وتاريخية في دولة الإمارات العربية، ومنها ما هو مدرج على لائحة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو.

1 – واحة المبزرة:
واحة المبزرة تقع بالقرب من جبل حفيت، وتحتوي على قنوات للمياه الساخنة، وكانت موطنًا قديمًا للإنسان في العصور الحجرية القديمة وهذا ما كشفت عنه البعثات الاستكشافية الأثرية لمنظمة اليونسكو.

2 – قرية الهيلي:
و هي قرية مؤلفة من 10 منازل وبرج دائري ونظام فلج للري وقبر بيضاوي ومدفن كبير.

3 – قصر العين:
يعود تاريخ بناء قصر العين إلى عام 1937، وشهد توسعات على يد الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الذي استعمل القصر كمكان للإقامة حتى العام 1966.

4 – حصن الشارقة:
الحصن كان في السابق قلعة تحولت إلى متحف، ويعود بناؤها إلى القرن التاسع عشر، تحتوي على بوابة مصنوعة من خشب الساج السميك ومدفع وسرير ملكي ومقتنيات أخرى وهي من أشهر المعالم الأثرية التاريخية في الشارقة.

5 – قلعة الفجيرة:
بنيت في القرن السادس عشر وتقع عند المدخل الرئيسي لإمارة الفجيرة، وقد حظيت باهتمام المسؤولين نظرًا لأهميتها في حماية المدينة في السابق.

6 – قصر الحصن:
أقدم بناء في مدينة أبوظبي، شيد في القرن الثامن عشر، وهو عبارة عن برج للمراقبة تم دمجه مع برجين دائريين وبرجين مربعين ومبان داخلية، وكان مركزًا أساسيًّا للدفاع عن المدينة.

7 – حصن الفهيدي:
شيّد مع بداية القرن التاسع عشر بغرض حماية دبي من الهجمات الخارجية، وقد رمم عام 1970  وتحول إلى متحف، يقع الحصن في بر دبي، ويضم مقتنيات تحفظ تاريخ وتراث المدينة، ومنها النحاسيات والخزفيات والفخاريات.

8 – قلعة الجاهلي:
هي واحدة من أهم المباني التاريخية في مدينة العين، شيّدت عام 1891 للدفاع عن المدينة وحماية مزارع النخيل، كانت مقرًا سابقًا للكشافة وكانت مهمتهم حماية الممرّات الجبليّة والمحافظة على السلم، وهي الآن مقرّ المعرض الدائم لأعمال المغامر البريطاني السير ويلفريد ذيزيجر.

9 – قصر المويجعي:
مبنى تاريخي مميز تم بناؤه في السنوات الأولى من القرن العشرين في عهد الشيخ زايد بن خليفة الأول، كان يتميز بهيكله المربع وأبراج الزوايا البارزة وبوابة المدخل الكبيرة، وكان يستخدم كديوان وكمقر لاجتماع الناس.

10 – قلعة رأس الخيمة:
يرجع تاريخ بنائها إلى أواسط القرن الثامن عشر، استخدمت سابقًا كمكان لسكن الأسرة الحاكمة حتى عام 1964، ثم أصبحت مقرًا للمديرية العامة للشرطة وسجنًا مركزيًا، تم ترميمها وتحولت إلى متحف وطني.

10 – قلعة البثنة:
هي أحد أشهر القلاع في الفجيرة، شيدت عام 1735 لحماية الإمارة من هجمات الأعداء، لا يمكن الدخول إليها إلا بواسطة باب صغير لا يزيد ارتفاعه على متر، آخر حارس لهذه القلعة توفي قبل 9 أعوام عن عمر يناهز المائة عام.

مقالات قد تعجبك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *