المكسيك ترفض إلغاء أمريكا لبرنامج حماية المهاجرين الشباب DACA

المكسيك ترفض إلغاء أمريكا لبرنامج حماية المهاجرين الشباب DACA

 

ما زالت أصداء قرار الرئيس الأمريكى دونالد ترامب بإلغاء برنامج DACA تتردد فى العالم أجمع ، إذ قابل هذا القرار موجة غضب عارمة من الجميع حول العالم ، و قد شن مواطنين عدة بالولايات المتحدة الأمريكية مظاهرات يرفضون فيها الغاء هذا القرار .

و على اثر ذلك فقد دانت دولة المكسيك قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بإلغاء برنامج داكا الذى يشرع إقامة 800 ألف مهاجر شاب ويسمح لهم بالدراسة والعمل في الولايات المتحدة، معبرة عن “عميق قلقها” حيال الغموض الذي يواجهه هؤلاء الأطفال و الشباب الآن.

و قد عبر الرئيس المكسيكي ” بينيا نيتو ” عن إستياءه من هذا الأمر عبر تغريدة على حسابه الشخصى بموقع تويتر قائلاً أن ( المكسيك تأسف بشدة لإلغاء البرنامج المعروف باسم “داكا” ).

وأضاف نيتو أن “ الحكومة المكسيكية تحث السلطات الاميركية على إيجاد حل دائم وسريع يعطي وضعا قانونيا واضحا للشباب المدرجين على برنامج ” داكا ” .

وقال الرئيس المكسيكي نيتو ان هؤلاء المهاجرين سيستقبلون “بالترحيب” في المكسيك، إذا ما تم ترحيلهم الى البلد الذي ولدوا فيه وحيث لم يقم القسم الاكبر منهم..

و الجدير بالذكر أن هذا البرنامج يخدم ما يقرب من 625 الف مكسيكي من الوضع الحمائي لهذا البرنامج ، وفق وزارة الخارجية المكسيكية ، إذ أن المكسيك من أكبر المستفيدين من برنامج الحماية داكا .

و على جانب آخر فقد أبدى أيضاً الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما اعتراضه على هذا القرار معبراً أنه ( قاسى للغاية ) و أضاف أوباما إنه ” قرار سياسي ، و مسألة أخلاقية ، إذ أنه مهما كانت المخاوف أو الشكاوى التي قد تكون لدى الأميركيين حول الهجرة بشكل عام ، فيجب علينا ان لا نهدد مستقبل هذه الفئة من الشباب الذين هم هنا بسبب خطأ لم يرتكبوه ، و لا يشكلون تهديدا ولم يأخذوا أي شيء منا “.

و كانت إدارة الرئيس الأمريكى دونالد ترامب قد أعلنت بالأمس ” الثلاثاء ” انهاء برنامج Deferred Action for Childhood Arrivals و الذى يعرف اختصاراً بـ DACA و هو البرنامج الذي اقامه باراك اوباما الرئيس السابق ، و بموجبه يحمي مئات الالاف من الشباب المهاجرين من دون اوراق شرعية من الترحيل ويسمح لهم بالدراسة والعمل في الولايات المتحدة.

و أوضحت وزارة العدل انه لن يتم النظر في اي طلبات جديدة اعتباراً من اليوم ، مع تعهدها بأنه لن يتأثر مصير الذين استفادوا من هذا الوضع حتى 5 مارس 2018 ، و هى فترة الستة أشهر التى منحتها الإدارة للكونغرس ليقرر التشريع في هذه المسألة.

و ثد قالت وزارة الخارجية المسكيكية في بيان رسمى لها إن “تحديد سياسة الهجرة في الولايات المتحدة دور يقتصر دون أي شك على الشعب الاميركي ومؤسساته”.

و أضاف البيان “إلا أن بلادنا لا يمكن أن تتجاهل حقيقة أن آلاف من الشباب المولودين في المكسيك سيتأثرون على الارجح بقرار اليوم”. (AFP)

و قد صرح نائب وزير الخارجية المكسيكية “كارلوس سادا ” في مؤتمر صحافي قائلاً : ” إن المكسيك عليها “واجب أخلاقي” لحث إدارة ترامب و الكونغرس لحل الوضع القانوني الغامض للاشخاص الذين يشملهم القرار ” .

و الجدير بالذكر انه على اثر موجة الغضب العارمة و المظاهرات و الإعتراضات التى تلقاها الرئيس الأميركى دونالد ترامب ، فقد أفادت مصادر مطلعة أن ترامب ينوى التراجع عن قراره بإلغاء برنامج داكا ، و أنه صرح قائلاً أنه ينتظر الكونغرس الأمريكى و ما إذا كان يستطيع صياغة برنامج آخر يعوض برنامج داكا أم لا .

المصدر : وكالات اخبارية .

مقالات قد تعجبك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *