الدراسة فى السويد (1) | مميزات الدراسة فى السويد

الدراسة فى السويد (1) | مميزات الدراسة فى السويد

 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته زوار موقع Ymsafer.com الكرام …

نتحدث معكم اليوم فى هذا المقال و فى مقالات أخرى تالية بإذن الرحمن عن الدراسة فى السويد و كافة متطلباتها و كيفية السفر الى السويد من أجل الدراسة و ما هى الجامعات التى من الممكن التقدم اليها ، و كذلك تكلفة الدراسة ، و ما هى اللغات التى تتم الدراسة بها و خلافه .. سلسلة مقالات كاملة شاملة بإذن الله سنطرحها عليكم زوارنا الأعزاء ..

و فى مقالنا الأول فى هذه السلسلة سنتحدث عن مميزات الدراسة بالسويد .

تعريف بدولة السويد

لا شك أن السويد دولة رائعة للغاية و متقدمة فهى واحدة من أكثر دول العالم تقدماً ، و تعد موطناً للعديد من الشركات الدولية الناجحة و كذلك مجموعة من الإستثمارات و المشاريع الإقتصادية ، كما أنها تعتبر موطناً للجوائز الأكاديمية الأكثر تقديراً على مستوى العالم، مثل جائزة نوبل ، كما يطلق على السويد بأنها بلد الابتكارات المتميزة ، إذ أنها أشهر دول العالم في هذا المجال ، و تعد السويد موطن أكثر الشركات الابتكارية نجاحًا في العالم ، و ذلك بحسب تصنيف مجلة British Wired Magazine، و كذلك السويد هى الرابعة عالميًّا في مؤشر تنافسية المواهب العالمي لسنة 2015 ، والخامسة عالميًّا من ناحية كفاءة التعليم الجامعي بحسب نفس المؤشر ، و تمتلك السويد مجموعة كبيرة من أشهر الشركات العالمية و كذلك المتاجر و المنتجات و العلامات التجارية المتميزة ، فعلى سبيل المثال التطبيق الشهير سكايب Skype هو من ابداع رجل الأعمال السويدى نيكلاس زينشتروم الذى أطلقه عام 2003 ، و كذلك شركة السيارات الشهيرة ” فولفو Volvo ” و أيضاً ”سكانيا” Scania و أيضاً ماركة الملابس الشهيرة H&M و عملاق الأثاث المنزلى IKEA ، و مزوّد الاتّصالات السّلكيّة و اللّاسلكيّة “ أريكسون Ericsson ” ، و شركة الأجهزة المنزليّة “إليكترولكس” Electrolux ، و مزوّد الاتّصالات السّلكيّة واللّاسلكيّة “ أريكسون Ericsson ” و مُصنّع محمّلات الكريّات “ إس كي إف SKF ” ، و مجموعات الهندسة العالية التّقنيّة “ساندفيك” Sandvik و ” أطلس كوبكو Atlas Copco ” و غيرهم الكثير و الكثير .

مميزات الدراسة بالسويد

و بالنسبة لمستوى التعليم فى السويد فهى من أكثر البلاد تميزاً من ناحية التعليم حيث أن هناك تركيز واضح على المستوى التعليمى بالسويد و تتميز جامعاتها بأنها منفتحة و تتبع أساليب علمية رائعة و متميزة للغاية .. و معايير التعليم فى السويد معترف بها على نطاق واسع. حيث يتميز التعليم بالتشجيع على البحث والدراسة معاً. لذلك فالطالب يحفز على التفكير بشكل مستقل، وتطوير معرفته ومعلوماته فى بيئة مليئة بالتحديات.

فالدراسة في السّويد مختلفة و مميزة ، إذ أن أجواء الجامعات السويديّة منفتحة و التركيز واضح على العمل الجماعيّ، و هو ما يجعل الدارسين يمتلكوا مهارات رائعة للمستقبل ، حيث أن سوق العمل العالمي حالياً يتطلب أعضاء الفرق الجماعية المبتكرين و الأذكياء والطّموحين

لذا فتقوم الجامعات السويدية بدورها فى تشجيع هذه الصّفات فى الطلاب ، من خلال ثقافة تفكير مستقبليّ حيث تكون قريباً من أحدث الأفكار و الاتّجاهات.

فبرامج درجة الماجستير السّويديّة تقدم فرصاً استثنائية من أجل تحويل النظريات إلى تطبيقات عملية ، و هناك برامج كثيرة أيضاً تتعاون بشكل وثيق مع الصّناعات، وتعرض على الطلبة احتمال مزج الدّراسة والعمل الفعلي. وهذا يعطيك ميزات إضافية على نظرائك عند دخول سوق العمل.

يوجد في السّويد 3 جامعات ضمن أفضل 100 جامعة عالمية، وفيها أيضاً 11 جامعة ضمن أفضل 500 جامعة عالمية، وهذا كما ورد في طبعة 2010 للتصنيف الأكاديميّ للجامعات العالميّة (Academic Ranking of World Universities) الذي تم من قبل جامعة شانجهاي جياو تونج (Shanghai Jiao Tong University).

كما أن الجامعات السويدية أيضًا تقدم مساقات تدريبية ضمن برنامج دراسي بدوام كامل لمدة سنة وتؤهل هذه البرامج طلبتها للدراسة باللغة السويدية، كما توجد بعض المساقات المتاحة بدوام جزئي، ويمكن للطلبة معرفة تفاصيل هذه المساقات عبر مواقع الجامعات السويدية .

و من ضمن المميزات العظيمة للدراسة بالسويد أيضاً أنك يمكنك العمل خلال فترة دراستك بها فبالسويد لا يوجد قيود على العمل أثناء الدراسة مثلما يحدث بمجموعة كبيرة من دول العالم إذ أنه فى حالة ما كنت طالب بالسويد فيمكنك العمل خلال فترة دراستك دون أي قيود على عدد ساعات العمل أو نوع الوظائف التي يمكن تعمل بها ،ففى حالة ما إذا قمت بتنظيم وقتك بحيث لا يؤثر عملك على دراستك ستكون جمعت بين الحسنيين ، إذ أنك ستكون تدرس و فى ذات الوقت تعمل و تحصل على مقابل مادى ، و أيضاً هناك ميزة رائعة بالسويد هى انك يمكنك الحصول على تصريح عمل بالسويد دون مغادرتك للبلاد ، و ذلك فى حالة انتهاء فترة دراستك بستة أشهر .

كما أن السويد تتميز بإنتشار اللغة الانجليزية و إتقان سكانها لهذه اللغة ، رغم أن اللغة الرسمية بالسويد هى اللغة السويدية ، إلا أن اللغة الإنجليزية يتم استخدامها حتى في الشركات الكبرى ، و يوجد بعض الجامعات التى تقدم برامج دراسية باللغة الإنجليزية ، لكن يجب العلم أن تعلم السويدية يزيد فرص التوظيف المتاحة للطلبة ، فحتى في الوظائف التي تتطلب إتقان الانجليزية، ستزيد احتمالية فوز الشخص بالوظيفة إذا أتقن السويدية أيضًا.

كل هذه المميزات وأكثر تجعل السويد بلد رائع للقيام بالدراسة فيه ، و تدفع الطلبة الدوليين لاختيار السويد كوجهة للدراسة أو التدريب أو البحث الأكاديمي، فهي تشكل فرصة فريدة من نوعها تتيح للطلبة الاحتكاك بنظام تعليم عالي متميز، وشركات ابتكارية متطورة، وبيئة محفزة، إذا كنت من الطلبة الذين يتطلعون لإكمال دراساتهم في السويد .

و فى نهاية المقال هذا ، نذكركم بأن هذا المقال هو المقال الأول فى سلسة مقالات نتحدث فيها عن الدراسة فى السويد ، و نرجو متابعتنا و زيارة موقعنا دائماً للتعرف على جديد الأخبار و المقالات التى تختص بالسفر الى مختلف البلاد الأوروبية و العالمية سواء كان الغرض من الهجرة العمل أو الدراسة أو السياحة .. و دعوتنا لكم بدوام التوفيق و السداد …

مقالات قد تعجبك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *